منتدى البدائل العربي للدراسات: مؤسسة بحثية تأسست عام 2008 وتسعى لتكريس قيم التفكير العلمي في المجتمعات العربية، وتعمل على معالجة القضايا السياسية والاجتماعية والاقتصادية في إطار التقاليد والقواعد العلمية، بعيدا عن لغة التحريض والدعاية السياسية، في إطار احترام السياقات السياسية والاجتماعية الخاصة، وأيضا القيم الإنسانية العالمية. ويعمل المنتدى على توفير مساحة لتفاعل الخبراء والنشطاء والباحثين المهتمين بقضايا الإصلاح في المنطقة العربية، تحكمها القواعد العلمية واحترام التنوع، كما يحرص المنتدى على تقديم البدائل السياسية والاجتماعية الممكنة، وليس فقط المأمولة لصانع القرار وللنخب السياسية المختلفة ومنظمات المجتمع المدني، في إطار احترام قيم العدالة والديمقراطية.

منتدى البدائل العربي للدراسات (AFA) يتخذ شكلا قانونيا متمثل في شركة ذات مسئولية محدودة (س.ت. 30743)

الأحد, 13 نوفمبر 2016 13:25

المواطنة في الدول التي تحاول استكمال مسار ما بعد الحراكات الاجتماعية

تمهيد:

اختلفت المسارات التي مضت فيها العملية السياسية في البلدان التي شهدت انطلاق الانتفاضات بها كما هو الحال في مصر وتونس، بين تعثر في حالة المسار الأول، وتقدم حذر في تونس، وبالرغم من تفاوت التهديدات التي تواجهها كل منهما، تبعا للمتغيرات الهيكلية، وطبيعة القوى السياسية وتوازناتها في كلا البلدين...إلخ، إلا أنه يبقي أن كلتا الدولتين ما زالتا في مرحلة إعادة تأسيس في أعقاب هذه الموجات الثورية والتي تتطلب مراعاة لطبيعة الحقوق والمطالب الجماهيرية التي دفعت المواطنين للنزول في الشوارع في عام 2011 للمطالبة بها. وهي المطالب التي تتزايد أهميتها في ضوء مرحلة التحول الديمقراطي الأولية، وبالتالي فإن عدم القدرة على تلبية هذه المطالب من شأنه أن يهدد هذا المسار بالانهيار خاصة في ضوء هشاشة المسارين في البلدين، في حال تكرر الاحتجاجات والانتفاض والغضب، أو أن من شأنه أن يقلل من جودة وكفاءة النظام السياسي في البلدين على اعتبار محدودية استجابة هذا النظام لمطالب المواطنين والجماعات المختلفة، وبالتالي ضعف قدرته على إدماجهم في النظام السياسي. وهي المطالب التي تندرج بتعددها (سياسية، اقتصادية، اجتماعية، ثقافية) تحت مظلة المواطنة. وقد كانت مطالبات هذه الانتفاضات بالكرامة والحرية والعدالة الاجتماعية حافزا لطرح أسئلة ونقاشات حول المواطنة كأساس للعلاقة بين الدولة والمواطن في أحد المستويات، والدولة والمجتمع في مستوى أخر، وحول إمكانية تحقيق دولة المواطنة التي تستند على المساواة والقانون.[1]

أقرأ المزيد

RSSFaceBookTwitterYouTube

لا يوجد أحداث في الوقت الحالي
عرض جميع الأحداث

تويتر

كتب

فيس بوك